بيت مقدّسة الجديد

يعتبر منزل مقدّسة الجديد " في البيت" مثالا حيّا وحقيقيا لجوهر الأعمال التي تقدمها مقدسة، ألا وهي إذابة الحدود. يقع المكان الذي تم تجديده على خط التماس بين شرق المدينة وغربها في أعلى متنزه جبريئيل شيروفر. يحتوي المكان على منصة صُممت خصيصا لأداء العروض (مسرح)، بالإضافة إلى بار ومقهى، كما تم تجهيزه بمحطة بث إذاعي رقمية متطورة، ومكاتب للعمل. يتميز المكان أيضا بشرفته الضخمة بإطلالة إلى الشرق حابسة للأنفاس. 

تسعى مقدسة إلى أن يكون "في البيت" منزلا مفتوحا للجميع، لكل الأفراد أصحاب القلوب الواسعة، للحالمين والمبدعين، لكل من يتشارك هذه المدينة المركّبة، نعمل جاهدين على توفير منصة إبداعية على مدار العام للفنانين وللجماهير القادمين إلينا من جميع أرجاء المعمورة. يعد "في البيت" بمثابة تتويج لكل قيمة فنية واجتماعية طمحت إليها مقدسة خلال العقد المنصرم متجذرة في الاعتقاد بأن أفضل نقد للفن متعدد المجالات هو ممارسة شيء أفضل.